رياضة التجديف

رياضة التجديف

هي رياضة قديمة جدا مارسها الإنسان مع نزول أول قارب إلى الماء. وهي رياضة فردية وجماعية في نفس الوقت يمارسها الرجال والنساء وأغراضهاعديدة ومتنوعة وهي لا تحتاج إلى القوة الجسدية فحسب، بل تحتاج أيضا إلى الدقة في العمل والتعاون بين الأفراد.

طريقة اللعب :

تقام سباقات التجديف في بحيرة طبيعية أواصطناعية أو في نهر عريض وتكون المياه ساكنة ومحمية من الهواء قدر المستطاع.
ترتكز المجاديف بقضبان معدنية على جانبي القارب إلى الخارج ويجلس المجدف على كرسي ينتزلق إلى الأمام والوراء على دواليب. ويثبت المجدف قدميه بمقبض أربطة مظاهرا اتجاه الريح.

 

أنواع السباقات :

سباقات رياضة التجديف متنوعة فقد تكون فردية أو ثنائية أو رباعية أو ثمانية مع قائد دفة أو بدونه.
أما مهمة قائد دفة فهي سير القارب وتصحيح خطه إذا جنح يمينا أو يسارا وله دور هام في قيادة الفريق وقد يتم السباق بمجداف واحد الشخص الواحد يجدف فيه عن جهة واحدة، وهناك سباقات يجدف فيها اللاعب بمجدافين عن جهتي القارب أما مسافة السباق فهي (2000) ألفا متر للرجال والف (1000) متر للسيدات وتكون دائما في خط مستقيم.
وتشمل مسابقات الرجال الأنواع التالية :
1. فردي. سكيف Skiff
2. ثنائي. بدون قائد.
3. ثنائي مع قائد دفة.
4. ثنائي مزدوج المجداف.
5. رباعي بدون قائد دفة.
6. رباعي مع قائد دفة.
7. رباعي مزدوج المجداف.
8. ثماني مع قائد دفة.

أما مسابقات النساء فتشتمل على الأنواع التالية :
1. فردي.
2. ثنائي.
3. ثنائي مزدوج المجداف.
4. رباعي مع قائدة دفة.
5. رباعي مزدوج المجداف مع قائدة دفة.
6. ثماني مع قائدة دفة.

هيئة التحكيم:

تتألف هيئة التحكيم من حكام ومراقبين. حكام انطلاق، قضاة نهاية السباق وفي بعض السباقات قضاة المنعطفات.